AI Tools | ChatGPT Alternative for banned countries

التقنية و الموسيقى | هل هناك تشابه؟


خلفيتي العلمية هي في التقنية و كان من الممتع الخروج من المجال قليلاً و أخذ جولة في مجال مختلف للاثراء المعرفي و الاستفادة، و كان المجال الموسيقي من المجالات السهلة في المعرفة و الاطلاع عليها و لا يعني ذلك انها بنفس السهولة للمتخصصين في المجال ولكن للنظر في الية العمل من الفكرة الى المنتج، على عكس المجال التقني لم اجد هناك مرونة في الخيارات للمختصين فالعازف مثلا و ان كان يستطيع ان يتعلم الالة في زمن الا انه يكرس نفسه في زيادة مقدرته على أداء المهارات المتطلبة للعزف و ذلك بالاضافة للخبرة التي يكتسبها من عزف المقطوعات التي يعتاد عليها بعد زمن ليصل لمرحلة الاحتراف ذلك ممكن في المجال الموسيقي لان التغيير بطيء و ليس متسارع كما في التقنية

بعكس المجال التقني الذي يتمتع بمرونة عالية في الخيارات ولكن ذلك مرهون بحالة من عدم الاستقرار من العميل الى المنتج مما يجعل ادارة ذلك مهمة صعبة فنياً مع تمكن الوصول لاحدث التقنيات المتاحة، هذا يجعل المجالات الاخرى و من ضمنها الموسيقى مستقرة اكثر، كمثال فالمغني ملتزم بنوع و جمهور واحد طيل مسيرته الفنية كالسيدة أم كلثوم، اما الموسيقار فمن الصعب عليه تغيير الالة التي اجادها و تمرس عليها سنين في لون فني دون الاخرين حتى و ان كان التغير في المجال الفني باستخدام نفس الالة، هذا على الصعيد المشاهد و لكل حالة استثناء


هنا تقريب بين المجالين التقني و الموسيقي بشكل مبسط:

1- الأدب
العمق الموسيقي هو الادب، و كلا المجالين لهما أبجدياتهم الخاصة في التقنية هي ( 1 - 0 ) و في المجال الموسيقي النوتات الموسيقية كما هو متعارف عليه


2- المهارات
في المجال التقني هناك ادوات مثل ادوات الكتابة التي تتطلب معرفة و خبرة ليصل لمستوى متميز، كذلك في الموسيقى لديهم الات موسيقية الالة الواحدة تحتاج للتعلم و الخبرة



3- المجالات
التقنية لديها مجالات منظمة ، و كذلك في المجال الموسيقي




Comments